بيان تنديد افتتاح نفق سلوان يزيد من مخاطر انهيار المسجد الأقصى

 

إنّ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، تُتابع بقلق شديد قيام سُلطات الاحتلال الإسرائيليّة قبل أيّام بافتتاح نفق تحت قرية سلوان، في القدس المحتلّة؛ وهو جزء من افتتاح ما يُسمّى بـ"طريق الحجّاج" لجبل الهيكل المزعوم، الذي دشّنته جمعية "إلعاد" الاستيطانيّة. وهذا المشروع التهويدي يندرج ضمن سلسلة الأنفاق الأخرى والحفريّات المُستمرّة منذ سنوات والتي نهشت أسفل المسجد وخلخلت أساساته، حيث أصبح السُّور الجنوبي للمسجد الأقصى مُعلّقا في الهواء دون أساسات تحميه، ممّا يعني البدء عمليّا في مُخطّطات الاحتلال لهدم أجزاء من المسجد الأقصى.

وتدعو المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم منظمة اليونسكو إلى تفعيل النُّصوص القانونيّة وقرارات لجنة التراث العالمي التي تحمي المقدسّات والآثار الإسلاميّة والمسيحيّة في القدس كمُمتلك ثقافي مُسجّل على قائمة التراث العالمي المُهدّد بالخطر منذ عام 1982. كما تدعو الدول العربيّة للتّحرك فورا من أجل وضع خطّة عمل موحّدة، تفضح المُمارسات الدّنيئة لسلطات الاحتلال المُنافية للقوانين الدوليّة، باعتبار القدس تُراثا إنسانيّا وملكا للإنسانيّة جمعاء.

أحدث الأخبار

عداد الزوار